ماهي شبكة “كفى”؟

نحن المجتمعون في ثلاث مناسبات للتداول والنقاش، أيام 27 أكتوبر 2016 و 28 جانفي 2017، و24 -25 فيفري 2017، نعلن انخراطنا في شبكة النشطاء المدنيون ضد التطرف العنيف (كفى)، وذلك بالمصادقة على قرار توقيع ميثاق شرف الشبكة، كما يلي:
أولا: وضع معايير يتم بموجبها تنظيم عمل جميع الهيئات المكونة للشبكة.
ثانيا: يعتبر هذا الميثاق دليلا توجيهيا والتزاما معنويا وأخلاقيا تنتظم من خلاله برامج وأنشطة الشبكة والعاملين فيها، بما يخدم أهدافها ومبادئها المنصوص عليها في الورقة التأسيسية.
ثالثا: تعمل الشبكة على تحقيق أهدافها باعتماد آليات ثلاث:

  • البحث المواطني
  • تطوير العمل المواطني الوقائي و الخطاب
  • المتابعة والرصد

تقوم هذه الالتزامات المعنوية على القواعد التالية

  • يؤمن جميع الأعضاء بشكل فردي أو مؤسسي بأهمية العمل الوقائي من التطرف العنيف، وتطوير آلياته ووسائل عمله، ويلتزمون بها باعتبار هذه الاهمية واجبا وطنيا وانسانيا
    يلتزم الاعضاء بالعمل والمبادرة بالمساعدة دون التطلع لعائد مادي، والعمل مع أطياف المجتمع المختلفة بروح التسامح والتطوع، والسمو عن كل خلاف أو مصلحة خاصة لتحقيق الصالح الوقائي العام، بكل تفان وتواضع.
  • يعتبر جميع الأعضاء بأن قيمة الشبكة هو في مدى تأثيرها الفعلي في واقع المجتمع وعلى الظاهرة موضوع العمل الوقائي، من خلال العمل الإعلامي والتربوي والتشريعي والاجتماعي والثقافي . بناء عليه تلتزم الشبكة بتقييم عملها بشكل دوري.
  • تتجنب الشبكة الانخراط ضمن اي تحرك انفرادي أو جماعي ذي طابع ربحي أو سياسي أو ديني أو تحريضي أو دعائي، يمكن أن يؤدي الى الابتعاد عن اهداف الائتلاف. لذا تغلب الشبكة روح التوافق المبنى على النقاش الحر، وعدم مخاطبة ومحاورة أي جهة أو التحدث مع أي مؤسسة أو منظمة باسم «الشبكة» دون الرجوع إلى الكتابة التنفيذية.
  • تعمل الشبكة ضمن الساحة الوطنية وانطلاقا منها، لتطوير الخبرة التونسية في هذا المجال، مع فتح الباب للتعاون مع مؤسسات شبيهة بما لا يمس من السيادة الوطنية أو من احترام المؤسسات.
  • تعمل الشبكة بالتعاون مع السلطات الرسمية والمؤسسات المعنية بالعمل الوقائي المتصل بالظاهرة موضوع النشاط، كلما رأت إدارة الشبكة حاجة الى ذلك مع المحافظة على استقلاليتها.
    .
  • تلتزم الشبكة بالتصرف بجدية ومسؤولية واحترام أهدافها من خلال الشفافية والحكامة الجيدة، كما تلتزم بتقييم عملها بشكل دوري من قبل جهات مستقلة.
  • يلتزم أعضاء الشبكة بأن يكون إبداء الرأي في المداولات والاجتماعات، بناء على بيانات ومعلومات تتسم بالموضوعية مع الالتزام بالصدق والوضوح مع مختلف مكونات الشبكة
  • من خلال عملهم البحثي والدراسي والتطويري الوقائي يلتزم أعضاء الشبكة بمعايير الجودة والمثابرة في تحقيق النتائج وإنجاز البرامج مع الالتزام التام بالمعايير والقواعد والقرارات التي تقرها هياكل الشبكة والعمل على تنفيذها
  • ويسري هذا الميثاق ابتداء من تاريخ التوقيع عليه وتتعهد جميع مكونات الائتلاف بالالتزام والانضباط لمقتضياته، وللمرجعيات الدولية والوطنية في مجال مناهضة العنف والتطرف بمختلف أشكاله.

الشركاء و الداعمين